باختصار.. أنتم في خطر  

Posted by: Chaotic pOsha


نقلا عن جريدة القبس في تاريخ 27 سبتمبر 2009
كتبت ايمان عطية
خلص تقرير رئيس الوزراء البريطاني الاسبق توني بلير حول رؤيته للكويت بحلول عام 2030 الى ضرورة اتخاذ اجراءات قوية وفاعلة لانقاذ التعليم العام والجامعي، والا فإن مستقبل الكويت في خطر.
وقال بلير في تقريره ان تطوير التعليم مسألة بقاء.. والتقاعس يعني الفشل في مواكبة تحديات المستقبل واعداد جيل قادر على العمل.
وتضمن التقرير، الذي حصلت «القبس» على نسخة منه، تحليلا للوضع الراهن وتحديدا لأسباب الانهيار الحاصل. وحدد اجندة الاصلاح ب‍5 توصيات تشمل تعزيز مهنة التدريس ورفع مستوى مواءمة الاداء وتكييفه عند الطلبة ورفع مستوى مواءمة الأداء للمدرّس، فضلا عن تطوير التعليم الجامعي والمهني وتوسيع نطاق العروض التعليمية وتدويل النظام.
وجاء في التقرير ان الطلبة الكويتيين حصدوا المواقع الاخيرة، اي في مؤخرة ترتيب المشاركين في الامتحانات الدولية، رغم ان الانفاق على التعليم في الكويت هو الاعلى عالميا (8.3% من الناتج المحلي مقابل 3.1% في سنغافورة و1.3% في الامارات على سبيل المثال). وكشف ان 10% من المواطنين تجاوزوا تعليمهم الجامعي، وعددا كبيرا لم ينجح في تجاوز الثانوية العامة.
وعن اسباب هذا الواقع التعليمي المرير، يقول بلير في تقريره ان منح الدرجات العلمية في مختلف المراحل لا يخضع لمعايير موحدة، وان مدرسين يمنحون الدرجات وفقا لنفوذ عائلات الطلبة! وحدد جملة اسباب، منها انخفاض راتب المدرسين الكويتيين ومحدودية فرص التطوير المهني، فضلا عن تدني نسب القبول في كلية التربية التي وصفها التقرير بانها نظرية للغاية ولا تقحم الطلبة في ميدان العمل.
وشدد التقرير على ضرورة توحيد نظام الامتحانات ومنح اولياء الامور حرية اختيار المدارس لابنائهم بغض النظر عن المنطقة التي يقطنونها، مشيرا في الوقت نفسه الى اهمية اعطاء القطاع الخاص دورا اساسيا في تولي التعليم لتحقيق المنافسة.
وحمّل التقرير وزارتي التربية والتعليم العالي المسؤولية عن الخلل في ثقافة الاداء الذي ادى الى عدم القدرة على تقويم اداء المدرس.

أسباب التردي:
رواتب منخفضة
فرص التطور محدودة
كلية التربية.. نظرية
لا نظام موحداً للامتحانات

خلل الأداء يؤدي إلى:
معايير مختلفة لتقويم التلاميذ
لا تصنيف للمدارس
خلل في منح الدرجات
غياب المنافسة

أرقام من التقرير:
- الإنفاق على التعليم في الكويت 8.3% من الناتج المحلي مقابل 3.1% في سنغافورة.
- مدرس لكل 11 تلميذاً مقابل مدرس لكل 17 تلميذاً في دول التعاون.
- معدل الالتحاق بالجامعة 27%.. وفي كوريا مثلاً 84%.
- 10% من المواطنين فقط تجاوزوا التعليم الجامعي.

أجندة الإصلاح
1 ـــ تعزيز مهنة التدريس.. ومكافحة الواسطة في التعيينات.
2 ـــ رفع مستوى أداء الطلبة وتوحيد الامتحانات في المدارس.
3 ـــ رفع مستوى أداء المدارس والسماح للقطاع الخاص بالإدارة مع خلق بيئة تنافسية.
4 ـــ تطوير التعليم الجامعي وإنشاء فروع لجامعات عريقة.

This entry was posted on Sunday, September 27, 2009 . You can leave a response and follow any responses to this entry through the Subscribe to: Post Comments (Atom) .

13 comments

لقد اسمعة لو ناديت حيا
ولاكن لا حيات لمن تنادي..

عام 93 كنت اداوم بالمانيا
و كانت معاي زميله بالدوام هناك تتكلم كويتي على عربي و كله تحب تسولف معاي بالعربي و الكويتي المكسر مالها فكنت مطنش و السبب اني ابي اتعلم الالماني و هذي تعلمني عربي لما قلت لها يوم يوبا انا ابي اتعلم لغتكم علشان اسلم من شركم و انتي متى مالقطي كلمتين من الكويتيين قلتيهم قالت لا اصلا انا كنت ادرس بالكويت
انا اهني اطلعت عيوني
قلت يوم انتي صغيرة قالت لا بالجامعه
و انتي اليوم تتكلمين عن التعليم
هالحكومة يبيلها احد يعلمها صج

على فكرة النتائج والمقترحات الي طلع فيها بلير مو شي جديد

البنك الدولي قال نفس الكلام لحكومتنا الدايخة ومع هذا الله بالخير

لا حكومتنا تتعلم ولا شعبنا

الأفضل انتظار الكارثة كالعادة لمن تعجز الحكومة عن دفع التزاماتها المالية ذيج الساعة يصير خير

لا حول و لا قوة الا بالله
التعليم استثمار بشري مهم عشان نتقدم
و طول ما تعليمنا فاشل لن نتقدم
والدليل اللي نشوفه الحين من مخرجات التعليم
لا ثقافه و لا علم و كلهم ناجحين بالدز
و البلد صارت تحت رحمة غير المؤهلين

اللوم الاول يقع على سوء الادارة في وزارة التربيه
و هذا شي مو خاص بوزارة التربيه فقط للاسف
الوزارات تدار من قبل ديناصورات
و كافي بسهم عاد
نبي ناس مؤهله
نبي تخصيص

الله المستعان

hsber
على قولتك لاحيات لمن تنادي
عيزنا تقارير ومقالات وتحلطم
ماكو فايده

Enter-Q8
وهذي ألمانيه؟ خلت جامعات العالم ويت الكويت؟

jako
أنا اتفق معاك على ان لا حكومتنا تتعلم ولا شعبنا

لان الحكومه مو بروحها اللي مسؤوله عن الوضع التعليمي

اذا الشعب عاجبه الوضع وساكت فالمصيبه مو بس بالحكومه
التغيير يبدي بالشعب نفسه

remaas
يعني عادي يعالجك دكتور ماخذ شهادته بالواسطه عندنا مو غريبه تصير

وعلى قولتك متى ما شالو هالديناصورات احنا بخير

المهم مو نتائج تقرير بلير

الاهم هل الحكومة لما تعاقدت مع مكتبه الاستشاري جادة في حل هذه الامور والاخذ بنصائحه او المسالة حجي وبس

التقرير ما كان شي غريب
كان ناقصنا بس واحد من برا يقولنا هالشي
لان لو واحد من دكاترنا قايل هالشي كنا طبينا في ابو الشهادة اللي ماخذها

يعطيج ألف عافية

بلير ضحك علينا!!

في البداية اشكرج على اختيارج هالموضوع الهام جدا

ليش بلير ضحك علينا!!

كل اللي تفضل فيه قاله قبله اساتذة كويتيين وباحثين متخصصين لكن للأسف محد عبرهم..

بلير وفريق الانقاذ اللي معاه لما دخل الكويت جلس مع نخبة من المهتمين في عدة جهات منها وزارة التربية وراح ونقل كل اللي قالوه من قبل وحطوه من ضمن توصياتهم لتطوير التعليم!!

كل اللي سواه بلير انه كتب التقرير بالانجليزي وبالتالي المسؤولين عندنا قالو دام كتب التقرير بالانجليزي يعني اكيد السالفه جد كبيرة ولازم نترجمها.

وهم يترجمون التقرير ما انتبهو ولا اعرفو ان هالكلام سمعوه من قبل!!

سمعت من احد الاجانب بالكويت ان في مدرسة ولده بأمريكا المعلم يقيمه مجلس اولياء الأمور برئاسة عدد من المسؤولين عن التعليم وبإمكان هالمعلم الحصول على حوافز كبيرة في حال اثبت نجاحه بالمهنة.

تخيلو تبدأ الحوافز

موقف سيارة خاص
صورة شخصية تعلق بأبرز واجهة في المدرسة
زايدة في الراتب
دخوله ضمن لجان اختيار المناهج والكتب المناسبة للطلبة
زيادة احترام اولياء الامور والطلبة له
بإمكانه يعتبر رجل العام في المدرسة اللي يدرس فيها
الأخذ بكل توصياته لتطوير التعليم وضمان جودته

elsu2al :) shno sawa hal ra2ees 7aq elta3leem in uk o hal ta3leem 3ndehum naje7 :)?

العالم كله في خطر

مش انتوا بس :(

Post a Comment